أستراليا – أعلنت أستراليا الاثنين أنها لن تقدم مساعدات مباشرة للسلطة الفلسطينية خوفا من تضمن ميزانية السلطة بندا عن تقديم مساعدات للمدانين بارتكاب أعمال عنف ذات دوافع سياسية.

وقالت وزيرة الخارجية الأسترالية جوليا بيشوب إن أستراليا تخشى أن المساعدات التي تقدر بـ10 ملايين دولار (7.4 ملايين دولار) التي تقدم لصندوق ائتماني تابع للبنك الدولي المخصص لبرامج التنمية والتعافي الفلسطينية سوف تقدم للسلطة الفلسطينية فرصة لكي تستخدم ميزانيتها في أنشطة لن تدعمها أستراليا مطلقا.

وصرحت بيشوب أن أي مساعدة تقدمها منظمة التحرير الفلسطينية للمدانين بارتكاب أعمال عنف ذات دوافع سياسية تمثل إهانة للقيم الأسترالية وتقوض احتمالات التوصل لسلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.