العاملون بشركة مليتة يطالبون الجهات المعنية بالعمل على إطلاق سراح زملائهم المختطفين
آخر الاخبار

ليبيا – دان العاملون بشركة مليتة للنفط والغاز حادثة اختطاف زملائهم العاملين في المحطة 186 بحقل الشرارة ، مطالبين الجهة المسؤولة عن خطفهم إطلاق سراحهم فوراً بدون أي شروط.

العاملون بشركة مليتة أكدوا في بيان لهم تلقت المرصد نسخة منه أمس السبت أن المستخدمين يعتبرون طرف محايد وبعيدين كل البعد عن أي نزاعات سياسية أو عسكرية أو حزبية ، مؤكدين على أن كل مستخدمي قطاع النفط والغاز في ليبيا سواء الليبيين أو الأجانب يعملون من أجل الوطن.

وأعرب العاملون عن رفضهم القاطع لحادثة الخطف أو التعرض لهم أو اقحامهم في اي تجاذبات بغرض الوصول إلى مطامع جهوية أو فردية ، مطالبين المؤسسة الوطنية للنفط وجهاز حرس المنشآت النفطية وكل المسؤولين والأعيان والخيَّرين بالتدخل الفوري والسريع لإطلاق سراح المخطوفين .

وأشار العاملون إلى أن إستمرار خطف العاملين يعرض العملية الإنتاجية للتوقف حفاظاً على سلامة الأرواح خصوصاً بعد الإنخفاض الشديد في إنتاج حقل الشرارة لذي اصبح ينتج 100 الف برميل يومياً بعد أن كان ينتج 300 الف برميل يومياً بسبب الأعمال غير المسؤولة التي تأتي في وقت عصيب جداً يتعرض فيه قطاع النفط والغاز في ليبيا لمحاولات كبيرة وكثيرة لإفشاله وتعثره لمصالح دول كبرى.

العاملون اعتبروا في ختام بيانهم أن هذا الهجوم وما تلآه من خطف وترويع للمستخدمين يصب في مصلحة اجندات آخرى ، ويأتي ضد مصلحة الوطن والشعب.