ليبيا – أكد الناطق الرسمي باسم رئيس المجلس الرئاسي محمد السلاك اليوم الاثنين تجاوب مجلس الأمن بإيجابية وتعاطيه مع الرسالة التي وجهها السراج له بشأن تشكيل لجنة فنية دولية لمراجعة المصروفات والإيرادات والمعاملات للمصرف المركزي طرابلس والبيضاء وكذلك الأمم المتحدة باعتبارها الجهة الراعية.

السلاك قال خلال المؤتمر الصحفي الأسبوعي إن آلية التنفيذ وكيفية تطبيقها عمليا لازالت قيد التشاور ، مشيراً إلى أنه سيتم توضيح الإجراءات التي سوف تتخذ بالخصوص حال الاتفاق عليها.

أما بخصوص زيارة الممثلة العليا للسياسات الأمنية والخارجية بالاتحاد الأوروبي فريدريكا موغريني ولقائها برئيس المجلس الرئاسي،أضاف السلاك أن موغريني أكدت على الشراكة بين ليبيا والاتحاد الأوروبي ودعمها ومساعدتها في مختلف القضايا والملفات على رأسها المسار الانتخابي ومراقبة وتأمين الحدود الجنوبية بالإضافة إلى تدريب دفعة جديدة من خفر السواحل وتقديم منح دراسية للطلاب المتفوقين.

ونقل السلاك تجديد رئيس المجلس الرئاسي دعوته إلى كافة الأطراف لتجاوز الخلافات السياسية والتسامي عن الخصومات والعمل على إنهاء الانقسام السياسي إلى جانب توحيد المؤسسات السيادية والإيفاء بالاستحقاقات والالتزامات وتهيئة الظروف المناسبة لإجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية على قاعدة دستورية في موعدها المحدد وفقاً لمخرجات إعلان باريس.