ليبيا – أفاد اللواء السابع ترهونة أمس السبت بأنه بعد التحري وجمع المعلومات الدقيقه تبين لهم أن هناك مجموعة مشكلة من عدة فصائل تم دحرهم من عدة مدن تمتهن الإجرام والنهب في مدينة القره بوللي.

اللواء السابع أكد بحسب مكتبه الاعلامي على أن هناك مجموعة كبيرة من تلك الفصائل كانت تقاتل في مدينة درنة وبعضهم من مدينة مصراتة اجتمعوا على خراب ودمار الوطن ، مشيراً إلى أن تلك المجموعات لديها الرغبة في الدخول إلى العاصمة طرابلس من أجل ترويع المواطنين وممارسة أعمال شيطانية حسب تعبيره.

وأضاف أن ضعف الأمن في مدينة القره بوللي ووجود مجموعة من البلطجية من ضعاف النفوس من الذين لا يهمهم مصلحة الوطن فتحوا المجال لتكون المدينة مرتع لتلك المجموعات.

وتابع اللواء السابع قائلاً:”الجيش الليبي البطل كان لهم بالمرصاد بالإتفاق مع بعض قبائل القره بوللي بأن يتسلم الدعم المركزي العام ترهونة البوابات بمساندة اللواء السابع مشاة” ، كاشفاً على وجود إشتباكات خفيفة بين الفينة والأخرى مع تلك المجموعات المارقة.