دومة يجدد دعوته لتشكيل حكومة وفاق جديدة

ليبيا – إعتبر عضو مجلس النواب مصباح دومة أن إعادة النظر في المجلس الرئاسي أصبح أمراً ضرورياً بعد الاستقالات والإخفاق في إدارة ليبيا، مشيراً إلى أن ما وصفه بـ “مشروع الوفاق” بات في مهب الريح بعد أن كان مشروعاً وطنياً يخدم البلاد تمت شخصنته بدعم دولي.

دومة أشار وفقاً لصحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية إلى أن ما حدث من تفريغ للمجلس الرئاسي بعد استقالة نواب وعدد من أعضاء المجلس يجعل الرئاسي وحكومته لا قيمة لهما بعد قتل روح الوفاق فيه.

وأكد على أن استمرار المجلس الرئاسي بهذا الشكل سيفقد وقوفه على مسافة واحدة من الجميع وسيكون طرفاً متصارعاً يمثل أحد أطراف الصراع السياسي.

وتابع قائلاً :” الوفاق الذي كان مدعوماً بات الآن في مفترق طرق وبالتالي تجب إعادة النظر بمشروعه كخطة تمثل جميع الأطراف وليس تيارات وشخصيات معينة لذلك نرى سرعة إعادة هيكلة السلطة التنفيذية بصلاحيات محدودة في تسيير الأعمال إلى حين اختيار رئيس ونائبين، وتشكيل حكومة وفاق جديدة مستقلة توحد مؤسسات الدولة وتساعد في إجراء الاستفتاء على الدستور وصولاً إلى انتخابات رئاسية وبرلمانية”.