المؤقتة تقرر إيفاد 300 مصاب من القوات المسلحة للعلاج في الخارج

ليبيا – التقى رئيس الحكومة المؤقتة عبدالله الثني أمس الإثنين في مدينة بنغازي بعدد من جرحى القوات المسلحة الذين أصيبوا خلال المعارك التي خاضها رجال الجيش والأمن والشباب المساند في محاربة الإرهاب.

الثني أكد بحسب الموقع الرسمي للحكومة على إيفاد 50 جريحاً حالتهم مستعجلة للعلاج في تونس، مبدياً استعداد الحكومة لإرسال كافة المصابين بالشلل والبالغ عددهم نحو 150 مصاباً للعلاج بالدول المتقدمة إضافة إلى إرسال 150 جريح متعددي الإصابة كدفعة أولى.

وطالب الثني بضرورة إحالة كافة الملفات المتعلقة بالـ 300 حالة المراد إيفادها للخارج من قبل القيادة العامة للقوات المسلحة إلى الحكومة المؤقتة بالتنسيق مع عميد بلدية بنغازي.

كما شدد على أن ملف الجرحى السابق سيظل لدى الهيئة ذاته وتبعيتها للقوات المسلحة فيما ستبدأ الحكومة الليبية المؤقتة بإيفاد الجرحى للعلاج في الخارج على دفعات بعد التنسيق في ذلك مع القائد العام للقوات المسلحة المشير خليفة حفتر.

وكشف عن تعاقد الحكومة المؤقتة مع كرواتيا وصربيا لتركيب الأطراف الصناعية للمبتورين وكذلك عملت على تجهيز مركز بنغازي لتأهيل المعاقين بكافة الإمكانيات لافتتاح ورشة الأطراف الصناعية بعد تأهيل العناصر الليبية في الخارج للعمل من خلالها.