آخر الاخبار

كوبا – ذكر التلفزيون الرسمي الكوبي أن الاستفتاء الشعبي العام على دستور كوبا الجديد سيجري يوم 24 فبراير عام 2019.

وسيطرح مشروع الدستور في الفترة من 13 أغسطس الجاري إلى 15 نوفمبر على المناقشات الاجتماعية للمواطنين. وإلى جانب سكان كوبا، يشارك في مناقشة الدستور الجديد نحو 1.4 مليون كوبي يقيمون في الخارج.

وبعد مرحلة المناقشات من المقرر إعادة المشروع إلى البرلمان لتعديله، ومن ثم سيطرح على الاستفتاء العام.

وفي الوقت الحالي يطلع المواطنون الكوبيون على مشروع الدستور الجديد، حيث طرحت كتيبات تتضمن النص الكامل للدستور. كما تم نشره على الموقع الرسمي للجمعية الوطنية (البرلمان) ومواقع كل الصحف.

ويتضمن مشروع الدستور عدة نقاط مهمة، قد تكون رمزا لنهاية عهد الاخوين كاسترو في كوبا بالفعل، وهي:

1- الاعتراف بالملكية الخاصة

2- التخلي عن بناء الشيوعية

3- استحداث منصبي رئيس الدولة ورئيس الوزراء، علما بأن أعلى منصب في السلطة التنفيذية يسمى رسميا في الوقت الحالي “رئيس مجلس الدولة”، وهو يجمع بين وظيفتي رئيس الدولة ورئيس مجلس الوزراء

4- تحديد عدد الولايات المتتالية لرئيس الدولة بولايتين مدة كل واحدة منها 5 سنوات

5- شرعنة زواج المثليين

وفي الوقت ذاته يحافظ مشروع الدستور الجديد على بعض المبادئ الأساسية القائمة منذ بداية حكم كاسترو، وخاصة الطبيعة الاشتراكية للدولة والدور الرائد للحزب الشيوعي في حياة المجتمع.

وقامت بتحضير مشروع الدستور الجديد لجنة خاصة برئاسة راؤول كاسترو الذي لا يزال يحافظ على منصب السكرتير الأول للجنة المركزية للحزب الشيوعي الكوبي، وذلك بعد تركه منصب رئيس مجلس الدولة في أبريل الماضي.

ويتصادف موعد الاستفتاء على الدستور تاريخ إقرار الدستور الحالي في عام 1976 وتاريخ بدء الحرب في سبيل استقلال كوبا عن إسبانيا عام 1895.

 

المصدر: تاس

error: