بلدية أبوسليم : مخيم مهجري تاورغاء في طريق المطار أصبح يستغل لأعمال منافية للدين الإسلامي

ليبيا – أرجع المجلس البلدي أبوسليم في بيان له أن ما قامت به الأجهزة الأمنية من إخلاء مخيم مهجري تاورغاء بطريق المطار في طرابلس إلى تصرفات بعض أفراد المخيم الذين يهددون الأمن والأمان داخل البلدية والعاصمة على حد زعمهم .

المجلس البلدي أبوسليم أشار في بيانه تلقت المرصد نسخة منه إلى أن بعض المواقع بالمخيم أصبحت تستغل للقيام بالأعمال المنافية للدين الإسلامي والأخلاق والعادات التي قام بها بعض سكان المخيم الذين لا يمثلون إلا أنفسهم.

وأضاف البيان بأنه تم إتخاذ الإجراءات القانونية لإخلاء المخيم حيث سيتم تسليمه إلى الجهات المختصة بمشروعات التطوير المتعاقد عليها ، لافتاً إلى أن منطقة أبوسليم هي أول من رحبّت بالنازحين من كل مدن ليبيا منذ أحداث “الثورة” وقدمت الدعم اللازم ووفرت الأمن للجميع وتعايش الجميع بسلام.

المجلس حمّل كافة أجهزة الدولة المعنية برعاية ومتابعة تنفيذ إتفاق عودة أهالي تاورغاء إلى ديارهم مسؤولية التأخر في تهيئة المدينة وتوفير الخدمات الأساسية لها.