تركيا .. الحبس 4 سنوات لدميرطاش بتهمة "الدعاية الإرهابية"

تركيا – أعلن حزب الشعوب الديموقراطي (التركي) المؤيد للأكراد أن محكمة تركية أصدرت أمس الجمعة حكما بحبس زعيمه السابق صلاح الدين دميرطاش لمدة 4 سنوات و8 أشهر لإدانته بـ”الدعاية الإرهابية”.

وكتب الحزب على تويتر :”بسبب دفاعهما عن السلام حُكم على دميرطاش بالحبس 4 سنوات و8  أشهر وعلى أوندر 3 سنوات و6 أشهر”، منددا بـ”سياسة الحرب” التي تنتهجها الحكومة التركية.

ويذكر أن دميرطاش موقوف منذ نوفمبر 2016 على خلفية اتهامه بممارسة أنشطة “إرهابية” وملاحق من قبل القضاء التركي في عدة ملفات، أما النائب السابق في البرلمان التركي عن الحزب “سري ثريا أوندر” فقد صدر الحكم بحقه في نفس قضية دميرطاش (الدعاية الإرهابية).

كما ويتهم اردوغان “حزب الشعوب الديموقراطي” بأنه الواجهة السياسية لحزب العمال الكردستاني الذي تعتبره أنقرة وحلفاؤها الغربيون إرهابيا.

حيث تعرض هذا الحزب المعارض صاحب ثالث أكبر كتلة نيابية في البرلمان التركي لحملة قمع من قبل الحكومة على خلفية الانقلاب الفاشل الذي شهدته البلاد في يوليو 2016 والعديد من قادته مسجونون أو ملاحقون قضائيا.

ويندد الحزب بالمحاكمات التي تستهدفه ويعتبر أنها “مسيسة” وتهدف إلى إسكات صوت حزبي معارض بشدة لأردوغان.

ويُشار إلى أن دميرطاش خاض الانتخابات الرئاسية في مواجهة اردوغان وحصل على 8,4 بالمئة من الأصوات.

 

 

المصدر روسيا اليوم.