السيسي ومستشار النمسا يبحثان هاتفياً "جهود مكافحة الإرهاب والهجرة غير النظامية"

القاهرة – بحث الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، ومستشار النمسا، سيباستيان كورتز، مساء الجمعة جهود مكافحة الإرهاب والهجرة غير النظامية إلى أوروبا.

حيث جاء ذلك خلال اتصال هاتفي تلقاه السيسي من كورتز، بحسب بيان للرئاسة المصرية.

ويذكر أن استعرض السيسي خلال الاتصال جهود بلاده في ضبط حدودها البرية والبحرية ما نتج عنه عدم تسجيل أية حالة للهجرة غير النظامية إلى أوروبا منذ سبتمبر/أيلول 2016 بحسب البيان.

بدوره، أكد “كورتز”، أن فيينا، بترؤسها الاتحاد الأوروبي حالياً تعتبر القاهرة “شريكًا محوريًا”، وتعول على دورها في تحقيق الاستقرار ونشر السلام بمنطقة الشرق الأوسط.

تجدر الاشارة تمثل مصر أكبر دولة عربية من حيث عدد السكان بحكم موقعها على البحر المتوسط، دولة عبور للهجرة غير النظامية إلى عدد من الدول الأوروبية.

بينما خلال الأعوام الثلاثة الماضية أعلن الجيش المصري إحباط العديد من محاولات الهجرة غير النظامية وتوقيف الآلاف ممن كانوا في طريقهم نحو دول أوروبية انطلاقًا من سواحل البلاد.

 

 

المصدر وكالة الأناضول.