البابا فرنسيس : يعزل "قساً" من تشيلي .. إثر التحرش الجنسي بالأطفال

سانتياجو – أشارت تقارير في وسائل إعلام محلية إلى أن بابا الفاتيكان عزل “قساً” من تشيلي يخضع للتحقيق في قضية تتعلق بالتحرش الجنسي بالأطفال وسط فضيحة تحرش متنامية هزت الكنيسة الكاثوليكية.

ونقلت صحيفة إيل ميركوريو عن أبرشية سانتياجو أن البابا فرنسيس قرر عزل القس كريستيان بريشت.

وبريشت هو الرئيس السابق لجماعة حقوق الإنسان التابعة للكنيسة والتي طالبت في الثمانينات الديكتاتور السابق أوجوستو بينوشيه بإنهاء التعذيب في تشيلي.

حيث يأتي اتهام القس ذائع الصيت بالتحرش الجنسي في إطار التحقيق في ادعاءات ضد أعضاء جماعة دينية، كما ونفى بريشت في وقت سابق الاتهامات.

إلى ذلك يأتي قرار البابا فرنسيس في الوقت الذي داهمت فيه شرطة تشيلي مكاتب كنسية في أنحاء البلاد بحثا عن أدلة على أن مسؤولين كنسيين أخفوا قضايا التحرش عن السلطات.

 

 

المصدر رويترز.