انتهاء تجربة "مختبر فضائي" روسي ألماني مشترك

موسكو – أصدرت شركة “روس كوسموس” الروسية بياناً أعلنت فيه انتهاء التجربة الكهربائية لمختبر “سبيكتر-آر غي” الفضائي الروسي الألماني.

حيث جاء في البيان أن التجربة جرت في مركز التجارب التابع للصناعة الفضائية الروسية ومرت بمرحلة التركيب النهائي للمختبر، مضيفاً إلى أن التجربة أكدت قدرة المختبر على العمل في الظروف المقرّبة من ظروف استخدامه في الفضاء الكوني.

ويذكر أن قد تم تصنيع المختبر في شركة “لافوتشكين” الروسية ويتضمن وحدة أساسية وأجهزة مساعدة متعددة المهام ومجموعة من الأجهزة العلمية ومستقبلا للإشارات.

ويعد “سبيكتر-آر غي” مشروعا فضائيا روسيا ألمانيا مشتركا يرمي إلى إنشاء مختبر فلكي فيزيائي من شأنه دراسة الكون في مجال موجات الأشعة السينية. ويسمح المشروع برصد السماء بكاملها طيلة العام.

كما سيتم إطلاق المختبر عام 2019 إلى نقطة “لاغرانج إل-2” وهي نقطة تقع في نصف الطريق من الأرض إلى الشمس ومن المخطط أن يجري المختبر دراسات الفلك الفيزيائية خلال 7.5 عام، منها 4 أعوام لمسح سماء النجوم.

أما بقية الفترة فتخصص لرصد بعض الأجرام السماوية تنفيذا للطلبيات الواردة من المجتمع العلمي العالمي.

 

 

المصدر روسيا اليوم.