مجلس الوزراء الفلسطيني يثمن المواقف الدولية بإدانة قرار هدم قرية الخان الأحمر شرق القدس

رام الله – ثمّن مجلس الوزراء الفلسطيني المواقف الدولية تحديداً ما صدر عن جامعة الدول العربية، ومنظمة التعاون الإسلامي، ودول الاتحاد الأوروبي (فرنسا، ألمانيا، إيطاليا، إسبانيا، بريطانيا) والبرلمان الأوروبي، وإدانة قرار هدم قرية الخان الأحمر شرق القدس.

وأشاد مجلس الوزراء خلال جلسته الأسبوعية التي عقدها اليوم في مدينة رام الله، بتحذير البرلمان الأوروبي لإسرائيل “القوة القائمة بالاحتلال” من مغبة انتهاك معاهدة جنيف الرابعة وارتكاب جريمة ترحيل قسري لسكان الخان الأحمر، هو خطوة إضافية دولية تُدين ما ستقوم به إسرائيل، وتحذرها من تبعات تنفيذ هذا القرار.

وأكد المجلس أن الممارسات والسياسات والإملاءات ومحاولات فرض الحقائق الاحتلالية على الأرض، لا يمكنها أن توقف الحتمية التاريخية بتجسيد إقامة دولة فلسطين المستقلة بعاصمتها القدس الشرقية على حدود الرابع من يونيو عام 1967، وحل قضايا الوضع النهائي كافة، وعلى رأسها قضية القدس واللاجئين، استناداً إلى قرارات الشرعية الدولية ذات العلاقة، والإبقاء على وكالة غوث وتشغيل اللاجئين (الأونروا) وتمكينها من النهوض بمسؤولياتها تجاه اللاجئين الفلسطينيين إلى حين إيجاد حل عادل لقضيتهم.