الأسد يعزي بوتين في مقتل العسكريين الروس قرب اللاذقية

دمشق – وجه الرئيس السوري بشار الأسد برقية تعزية للرئيس الروسي فلاديمير بوتين في مقتل العسكريين الروس جراء إسقاط الطائرة الروسية “إيل 20” قرب مدينة اللاذقية السورية.

وجاء في نص البرقية، الذي أوردته وكالة “سانا” السورية الرسمية: “أتوجه باسمي وباسم الشعب السوري إليكم وإلى الشعب الروسي الصديق بأحر التعازي في حادثة سقوط الطائرة العسكرية الروسية من طراز “إيل 20″ في مياه البحر المتوسط ما أدى إلى استشهاد العسكريين الروس الأبطال الذين كانوا يقومون بمهامهم النبيلة مع رفاقهم في القوات العسكرية الروسية في مكافحة الإرهاب في سوريا”.

وأضافت البرقية أن “هذه الحادثة المؤسفة هي نتيجة للصلف والعربدة الإسرائيلية المعهودة والتي دائما ما تستخدم أقذر الوسائل لتحقيق أهدافها الدنيئة وتنفيذ عدوانها في منطقتنا”.

وتابعت البرقية: “نحن على أتم الثقة أن مثل هذه الأحداث المفجعة لن تثنيكم وتثنينا عن مواصلة مكافحة الإرهاب الذي تمتزج في سبيله دماء عسكريينا وعسكرييكم الأبطال وآخرهم شهداء طائرة “إيل 20”.

وختمت البرقية بتقديم “التعازي الحارة والمواساة” للرئيس بوتين ولأسر “الضحايا الأبطال وللشعب الروسي الصديق”.

يذكر، أن الدفاعات الجوية السورية أسقطت ليلة أمس الأول طائرة روسية من نوع “إيل 20” بالخطأ، لدى تصديها لأربع مقاتلات إسرائيلية “إف-16” أغارت على مواقع في اللاذقية، حيث تسترت المقاتلات الإسرائيلية بالطائرة الروسية وهي متجهة للهبوط في قاعدة حميميم، مما أدى إلى إصابة “إيل 20” بصاروخ سوري وتحطمها ومقتل 15 عسكريا روسيا كانوا على متنها.

المصدر: سانا