كراسنودار يسعى لفسخ عقد ماماييف بعد حادثة المقهى

روسيا – أعلن نادي كراسنودار أنه يدرس إمكانية فسخ عقد لاعبه بافل ماماييف بعد تورطه مع ألكسندر كوكورين مهاجم زينيت بطرسبورغ في عراك داخل مقهى في العاصمة موسكو أمس.

وأكد كراسنودار في بيان نشره عبر موقعه الإلكتروني أنه يدرس فسخ العقد مع ماماييف.

وجاء في البيان: “لا يوجد أي عذر لما جرى، سننزل أقصى العقوبات التي يسمح بها عقدنا مع اللاعب، وسيحرم من التدرب في صفوف الفريق الأول”.

وأضاف البيان:”للأسف، العقود التي نوقعها تعطي حماية كبيرة للاعبين المحترفين، ولكننا سنتعامل مع القضية بغاية الجدية والحزم”.

وأثبت مقطع فيديو تم تداوله عبر وسائل التواصل الاجتماعي تورط اللاعبان ماماييف وكوكورين أمس الاثنين بالاعتداء بالضرب على رجل داخل مقهى في العاصمة الروسية، قبل أن يتبين أن الرجل مسؤول في وزارة الصناعة والتجارة ويدعى دينيس باك.

كما انتشر فيديو ثان، يظهر فيه اللاعبان يعتديان على رجل آخر قرب أحد الأرصفة، وذكرت العديد من التقارير أن المعتدى عليه يعمل سائقا لمقدمة البرامج الشهيرة على القناة الروسية الأولى أولغا أوشاكوفا.

وتقوم الشرطة الروسية بالتحقيق في تصرف اللاعبين في الحادثتين، والذي لاقى تنديدا كبيرا من المجتمع الروسي على كافة المستويات السياسية والرياضية والشعبية.

المصدر: rsport.ria+ sport-express