القس برانسون يغادر تركيا متوجها إلى ألمانيا

تركيا – غادر القس الأمريكي، أندرو برانسون، مساء الجمعة، تركيا متوجها إلى ألمانيا، عقب إطلاق القضاء التركي سراحه إثر محاكمته بتهم التجسس وارتكاب جرائم باسم منظمات إرهابية.

وأمرت محكمة الجنايات الثانية في ولاية إزمير التركية (غرب)، بسجن برانسون، 3 أعوام وشهر و15 يوما، بموجب المادة 220/7 من قانون البلاد.

غير أنها أمرت بإطلاق سراح القس بعد الأخذ بعين الاعتبار الفترة التي قضاها في الحبس.

ووفق مراسل الأناضول، غادر القس الأمريكي رفقة زوجته نورين، مطار “عدنان مندريس” في إزمير.

وفي تصريحات إعلامية، أوضح محامي برانسون، إسماعيل جيم هالاوورت، أنّ موكله توجه إلى ألمانيا وسيقضي فيها يومين، ثم سيتوجه إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

وأواخر يوليو/ تموز الماضي، فرضت محكمة جنائية في إزمير، الإقامة الجبرية، عوضًا عن الحبس، على برانسون، بسبب وضعه الصحي.

وتم توقيف برانسون، في 9 ديسمبر/ كانون الأول 2016، وحوكم بتهم التجسس وارتكاب جرائم لصالح منظمتي “غولن” و”بي كا كا” الإرهابيتين، تحت غطاء رجل دين، وتعاونه معهما رغم علمه المسبق بأهدافهما.