بالفيديو | قابضة الطيران تحسم الجدل بشأن أسباب تردي وضع القطاع ومقاربته للإنهيار

ليبيا – كشف رئيس مجلس إدارة الشركة الافريقية الليبية القابضة للطيران سعيد الحضيري عن إدارة الشركة من قبل الجمعية العمومية برئاسة رئيس المجلس الرئاسي فايز السراج ما تسبب بمشاكل كبرى لها وللشركات التابعة لها بسبب الوضع القانوني غير السليم للجمعية ،  فى إشارة منه إلى الأحكام القضائية التي تلاحقهم بسبب عدم مشروعية تولي السراج لذلك المنصب  .

وأكد الحضيري بأن الجمعية هي التي تملك تغيير مجلس ادارة الشركة إلا أنها جوبهت بأحكام قضائية منها الطعن بشرعيتها وبالتالي الطعن فى شرعية مجلس الادارة معلناً دعوتهم مراراً للاجتماع من خلال الجمعية ومؤخراً من خلال هيئة المراقبة لكن كل الدعوات قد قوبلت بالرفض .

وكان السراج قد أصدر قراراً بوقف إجتماعات الجمعيات العمومية للمؤسسات الليبية الأمر الذي إنتقدته هيئة الرقابة الإدارية فى تقريريها السنوي الصادر يوم أول أمس الإربعاء .

وطيلة عامين أصدرت عدة محاكم أحكاماً ببطلان قرارات صادرة عن السراج بما فيها توليه رئاسة الجمعيات العمومية للمؤسسات الاقتصادية الليبية بسبب عدم مشروعية المجلس الرئاسي من الناحية السياسية والقانونية لعدم نيله ثقة مجلس النواب وفقاً للإتفاق السياسي الموقع فى ديسمبر 2015 مايعني أن كل مايصدر عنه يعد منعدماً ولا أثر قانوني له على إعتباره مغتصباً للسلطة وفقاً لمنطوق تلك الأحكام  .

وشدد الحضيري من مقر عمله بطرابلس فى حلقة تابعتها صحيفة المرصد عبر برنامج ملفات اقتصادية المذاع على قناة ليبيا روحها الوطن أمس الخميس إحترامهم للقضاء والإلتزام بأحكامه وقال :

” لذلك لم نتمكن من إجراء أي تعديل مما كنا نطمح به لاسيما النظام الأساسي المتضمن وجوب فصل مجلس الإدارة عن الإدارة التنفيذية مع وجود مشاكل بمجلس الإدارة نفسه ”  .

وبيّن الحضيري أنه طالب بضرورة اختيار مجلس إدارة جديد للشركة يضع الاستراتيجيات مع مدير مدير تنفيذي مستقل يسيّر أعمالها ولكن كل ذلك جوبه بالرفض فيما منعت ما وصفها بسياسة ” الأحكام التسلطية ” الاجتماع .

وأشار إلى أنه عند تكلفيه برئاسة مجلس الإدارة قد وحّد المجلس المنقسم وتواصل مع الجميع، وكوّن جسما واحداً، لكن هذا الاتفاق لم يتماسك، والجميع اشترك بجرم عدم المحافظة عليه، لأنهم لم يجتمعوا أبداً.

ونوه إلى أن الشركة الافريقية الليبية القابضة مكبلة الآن وقال : ”  أننا أوقفنا يد المجلس السابق عن العمل لما وجدناه من تجاوزات لكن الحل الجذري يكمن فى علاج وضع الجمعية العمومية التي يرأسها السراج وتلاحقها الأحكام الولائية القضائية ” .

وطالب الحضيري فى ختام حديثه بإعادة تشكيل الجمعية العمومية مؤكداً بأن ما صدر عنها غير صحيح  وبالتالي فأنه يجب إعادة تشكيل مجلس الإدارة حتى للشركة القابضة، لافتاً إلى أن الانقسام واضح بالشركة ومؤسساتها مع عدم تحديد إن كان هذا الانقسام سياسياً أم لا .

يشار إلى أن الشركة الليبية الافريقية القابضة للطيران تضم تحت مظلتها عدة شركات عاملة بالقطاع هي الخطوط الجوية الافريقية والخطوط الليبية والليبية للخدمات الأرضية والمتحدة للطيران والليبية للتموين وأخيراً الليبية للهندسة وصيانة الطائرات .

المرصد – متابعات