رئيس النواب الأردني: لولا روسيا لما عاد الاستقرار بهذه السرعة

الأردن – صرح رئيس مجلس النواب الأردني عاطف الطراونة في حديث خاص لقناة RT، بضرورة عودة السفير السوري إلى عمان و فتح القنوات الدبلوماسية مع سوريا كما كانت سابقا.

وعبر الطراونة عن ترحيب مجلس النواب بفتح معبر “جابر نصيب” الحدودي بين الأردن وسوريا، لما له من أهمية سياسية واقتصادية واجتماعية.

وأضاف أن فتح المعبر سيكون فاتحة خير لإعادة أواصر العلاقات السياسية والدبلوماسية، وعلى رأسها عودة السفير السوري إلى الأردن واستئناف عمله.

كما شدد الطراونة على أهمية الجهود الروسية في إعادة الأمن جنوبي سوريا على الحدود مع الأردن والسيطرة على العناصر الإرهابية، ودورها البارز والأساسي في تسهيل عودة فتح المعابر لتكون آمنة أمام حركة المسافرين والنقل.

وأشار إلى أن العلاقات الأردنية الروسية تشهد مرحلة ذهبية، وذلك بفضل العلاقات المتينة بين العاهل الأردني والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في العديد من الملفات التي تخص المنطقة.

وتابع: “روسيا هي عرابة السلام في المنطقة وتلعب دورا رئيسا في إعادة الأمن والاستقرار في المنطقة، ومحاربة التطرف والإرهاب والعناصر الإرهابية التي كادت أن تفتك في سوريا والمنطقة”. لولا التدخل الروسي، لما كنا نشهد عودة الاستقرار بهذه السرعة”.

 

المصدر: RT