وفد قبيلة التبو لـ الرئاسي: على الليبيين الوقوف وقفة جادة للتصدي للعصابات الأجنبية في الجنوب

ليبيا – بحث عضو المجلس الرئاسي أحمد حمزة  أمس الأول مع وفداً من أعيان قبائل التبو الوضع الأمني المضطرب بالجنوب الليبي خلال الفترة الماضية نتيجة الاشتباكات المسلحة الدائرة بين أبناء المنطقة ومجموعة من عصابات إجرامية أجنبية مسلحة تمارس أعمال الحرابة والسطو والخطف والتعدي على الممتلكات الخاصة وتعريض حياة السكان للخطر.

الوفد أكد خلال اللقاء بحسب إدارة التواصل و الإعلام برئاسة مجلس وزراء الوفاق على أن المعارك الدائرة جنوب منطقة أم الأرانب وشرق منطقة القطرون وتجهري ضد هذه المجموعات الأجنبية المسلحة تشكل انتهاكا صارخاً للسيادة الوطنية وتعرض الأمن الوطني والسلم الأهلي للخطر.

وطالب وفد قبيلة التبو خلال اللقاء بوقفة جادة وعاجلة من جميع الليبيين على المستوى الرسمي والشعبي وتقديم الدعم اللازم للقوى الوطنية من أبناء الجنوب كافة التي تتصدى لهذه العصابات الإجرامية.