المسماري: القيادة العامة نسقت مع دولتي تشاد والنيجر للقيام بعمليات عسكرية في الجنوب

ليبيا – قال المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة العميد أحمد المسماري أمس الإثنين إن قوات الجيش تواصل عملياتها العسكرية ضد عصابات الجريمة في جنوب البلاد، مؤكداً أن القوات المسلحة تواصل محاربة الإرهاب وعصابات الجريمة.

المسماري أشار في تصريحات خاصة لـ”العين الإخبارية” إلى أن العصابات الإجرامية سيطرت بالكامل على منطقة مرزق جنوب غرب ليبيا، موضحاً أن العصابات طردت بعض الأسر الليبية من المنطقة واستغلت المشاريع في مرزق للقيام بعمليات جرائم ضد الشعب الليبي.

وأوضح أن القيادة العامة للجيش قامت بالتنسيق مع دولتي تشاد والنيجر للقيام بعمليات عسكرية ضد الجماعات المعارضة في جنوب البلاد ، مشيراً إلى أن العمليات بدأت لتطهير الجنوب من قبضة العصابات الإجرامية.

وحول الطرف الممول لجماعات الجريمة في جنوب ليبيا، أكد المسماري أنه عقب اقتحام مقرات العصابات سيتم معرفة الطرف الممول لتلك العمليات ،مبيناً أن الجيش يتحرك لمعرفة من يمول تلك الجماعات ومع من يتعاملون في ظل وجود الذهب واليورانيوم.

وحول اجتماعات العسكريين الليبيين في القاهرة، أكد المسماري أن اللجنة العليا لتوحيد المؤسسة العسكرية الليبية تواصل اجتماعاتها في القاهرة، موضحاً أن النتائج ستعلن عبر وسائل الإعلام عندما يتم حسم كافة الملفات، نافياً في الوقت نفسه وجود أي خلافات بين الأطراف الليبية المجتمعة في القاهرة.