العبادي يعلن نهاية ولايته "معتذرا" للشعب العراقي

بغداد – أصدر رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي الأحد، بيانا بمناسبة انتهاء ولايته في رئاسة الوزراء، معربا عن دعمه الكامل للحكومة الجديدة ومساندته لها بكل إخلاص.

وكتب في بيان نشره على “فيسبوك”: “مع انتهاء ولاية حكومتي، وتسليمي للأمانة إلى الحكومة الجديدة وفق قواعد التداول السلمي للسلطة والانتقال السلس لمقاليد إدارة الدولة… اسمح لي أن أتقدم إليك أيها الشعب المجيد بالشكر والإكبار لجهدك وجهادك في سبيل العراق وأمنه ووحدته وسيادته، وإني إذ أشكركم أتقدم إليكم أيضا بالاعتذار لكل تقصير غير متعمد، ولكل قصور بسبب الإمكانات والظروف القاهرة إن أردت إلا الإصلاح ما استطعت”.

وأعلن العبادي دعمه الكامل للحكومة الجديدة ومساندتها بكل إخلاص، مشيرا إلى أنه مستمر بالعمل السياسي خلال مشروع النصر كمشروع سياسي وطني.

وتابع: “مشروع النصر مشروع دولة يستهدف استكمال بناء الدولة وتماسكها وتطورها ووطنية قرارها”، موضحا أنه حريص أن يبقى بموقع السياسي الخادم لشعبه.

وتسلم رئيس الوزراء الجديد عادل عبد المهدي الخميس 25 أكتوبر مهامه رسميا من رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي.

 

المصدر: وكالات + فيسبوك