تفاصيل قصة خلع هنا شيحة لطليقها.. هل يدفع ولديها ثمن زواجها من فلوكس؟

مصر – ظلت الفنانة المصرية هنا شيحة متخوفة طوال الفترة السابقة من أن يحصل طليقها مهندس الديكور فوزي العوامري على حكم يحرمها من أطفالها، ولذلك لم تفكر في الزواج من قبل، ولكن يبدو أن حبها للفنان أحمد فلوكس جعلها تجازف بهذا الأمر.

هنا شيحة تزوجت في العقد الماضي من فوزي العوامري، وأنجبت منه طفلين، ولكنها في عام 2007، طلبت منه الطلاق، وشعرت أنها لا تستطيع ان تكمل حياتها معه.

هنا قالت إن طليقها تعنت ورفض أن يطلقها، مما جعلها ترفع عليه دعوى خلع، وبالفعل حصلت على حكم بالخلع، وكانت في هذه الفترة تحاول ان تجنب طفليها أي خلافات بينها وبين زوجها، حتى لا يتأثروا نفسيا.

الفنانة المصرية ذكرت من قبل إنها تنفق على أولادها من الألف إلى الياء، وأن النفقة جاءت لهم بمبلغ 2000 جنيه شهريا واستأنف زوجها على الحكم ليكون مبلغ 1400 جنيه فقط، وسخرت من ذلك قائلة: «لا نريد نقوده».

هنا دخلت في أزمة مع طليقها منذ سنوات بسبب منعه لأولاده من السفر للخارج، وفوجئت هنا بهذا القرار، وقالت إن طليقها يتعمد أن يغضبها ويوتر علاقته بأولاده.

فوزي العوامري اتهم هنا شيحة بعد ذلك بأنها تحرمه من طفليه، وأنه لم يتزوج إكراما لهما وعلى أمل أن يعيشا معه يوما، ولكن هنا قالت إنها تحاول إقناع ولديها برؤية والدهما ولكنهما يرفضان رؤيته.

الفنانة المصرية جمعتها هذا العام قصة حب مع الفنان أحمد فلوكس، وبعد إنكار تم بالفعل عقد القران في 20 أكتوبر، وذلك بعد ان قال والد هنا إنه طلب من ابنته ان تتمهل وتفكر قبل الزواج حتى لا تعرض حياة ولديها لأي مشاكل.