بالأسماء .. الحصيلة الكاملة لهجوم بلدة الفقهاء الدامي جنوبي الجفرة

ليبيا – كشف المجلس البلدي الجفرة عن تنفيذ مهاجمي بلدة الفقهاء للهجوم بواسطة 25 آلية مسلحة مؤكداً تبعيتهم لتنظيم الدولة الإسلامية الإرهابي ( داعش ) .

وقالت البلدية عبر مكتبها الإعلامي بأن الارهابيين إنسحبوا من المنطقة بعد ترويع السكان و حرق بعض البيوت وخطف عدد من الشباب لم يعرف عددهم بعد على وجه الدقة و قتل 4 أشخاص بينهم نجل رئيس الفرع البلدي الفقهاء .

ومن جهته وجه رئيس الفرع البلدي الفقهاء نداءً لجميع قوات الجيش لمطاردة المهاجمين و القضاء عليهم مؤكداً بأن وضع المنطقة حرج ومأساوي جداً نتيجة هذا الهجوم وذلك وفقاً للمكتب الإعلامي ببلدية الجفرة.

بلدة الفقهاء – الأقمار الصناعية

وأقدمت عناصر داعش الإرهابية المهاجمة لبلدة الفقهاء على إضرام النار فى مركز الشرطة ومقار الدفاع المدني والحرس البلدي ومحطة إرسال شبكة المدار للهاتف المحمول ما أدى لإنقطاع الشبكة كما قامت بخطف عدد من الشُرطيين  .

وكشفت مصادر من السكان لـ المرصد عن أسماء الشباب القتلى وهم وائل حمد ساسي ، حسن أحمد احميد ساسي ، عبدالله مسعود زايد ، أبوبكر أحمد عبدالكافي .

ويأتي هذا الهجوم بعد اسبوعين من إلقاء قوات الجيش القبض وقرب ذات المنطقة على أحد القيادات الليبية البارزة فى التنظيم ويدعى جمعة مسعود القرقعي .

صورة المقبوض عليهم من قبل الكتيبة 128 مشاة – جمعة القرقعي وعلي الفيتوري

وإعتبر عضو مجلس النواب عن دائرة الجفرة إسماعيل الشريف فى وقت مبكر من صباح الإثنين هذا الهجوم الإرهابي كردة فعل لعملية القبض على القيادي بداعش جمعة القرقعي ومرافقه علي عبدالغني الفيتوري والذي تم القبض عليهما بجبال الهروج بالقرب من مدينة الفقهاء يوم 16 أكتوبر الجاري من قبل الكتيبة 128 التابعة للقيادة العامة التي أكد الشريف بأنها باشرت مهام ملاحقة المهاجمين مع خروج تعزيزات عسكرية أخرى من مدينة سبها.

ومن جهتها ، تحركت الكتيبة 128 التابعة للقيادة العامة بقيادة الرائد حسن معتوق الزادمة من تمركزها فى وسط الجفرة نحو منطقة الفقهاء لضبط الوضع وملاحقة الإرهابيين المهاجمين ومحاولة إستعادة أي رهائن من قبضتهم .
طبيعة وعرة وهجمات متكررة

وتقع بلدة الفقهاء فى منطقة نائية ومفتوحة جنوبي منطقة الجفرة وهي إحدى المناطق الخمسة المكونة للمنطقة إلى الغرب من جبال الهروج على الطريق المؤدي نحو الجنوب الغربي إلى منطقة براك ومدينة سبها وتقطنها غالبية من قبيلة الزياديين ولا يتجاوز عدد سكانها بضعة آلاف وفق آخر إحصائيات للسكان .

سلسلة جبال الهروج – الأقمار الصناعية

وتعتبر مناطق جبال الهروج ذو الطبيعة الوعرة والمفتوحة على الصحاري ملاذاً لكل التنظيمات الإرهابية والعصابات التي تمارس الخطف والقتل والحرابة والاتجار بالبشر والمخدرات فيما تحيط المسالك الترابية ببلدة الفقهاء من كل الجهات إضافة لبعض الوديان وفى مجملها تؤدي إلى تلك السلسلة الجبلية التي تبلغ مساحتها نحو 45.000 كيلومتر مربع وتصنف على أنها أكبر تجمع لبقايا الجبال البركانية في منطقة شمال أفريقيا .

جبال الهروج – الإنترنت

وفى فجر يوم 23 أغسطس 2017 قُتل 10 عسكريين غالبيتهم قضوا ذبحاً بالسكاكين فى هجوم نفذته عناصر داعش على بوابة الفقهاء إنطلاقاً من تلك الجبال وفقاً لتقارير أمنية وعسكرية متطابقة وقد قبول ذلك الهجوم بردات فعل مستنكرة واسعة عربياً ودولياً  .

وفى 6 يناير 2015 تعرضت بوابة الفقهاء لهجوم أيضاً راح ضحيته عدد من العناصر التابعين لعملية  ” فجر ليبيا ” التي كان عناصرها يسيطرون على المنطقة فى تلك الفترة .

المرصد – خاص