بلدية الجفرة : مهاجمي الفقهاء من داعش وخطفوا نجل رئيس الفرع البلدي للمنطقة وعدد من السكان

ليبيا – تحديث | أكدت مصادر أمنية متطابقة من منطقة الجفرة لصحيفة المرصد تعرض مركز شرطة منطقة الفقهاء لهجوم مسلح منتصف ليل اليوم الأحد من قبل عناصر يشتبه فى إنتمائها لتنظيم داعش .

وقالت المصادر بأن مسلحين ملثمين قادمين من الصحراء هاجموا المركز وهو يتبع لداخلية الحكومة المؤقتة ثم أضرموا النيران به وإقتادوا عناصر الشرطة الموجودة به إلى جهة غير معلومة فيما لم يتضح عددهم بعد  .

كما أكدت بأن العناصر المهاجمة داهمت بعض المنازل بحثاً عن أي عسكريين أو رجال أمن بهدف خطفهم فيما تشير كل المعلومات الأولية إلى تبعيتهم للتنظيم فيما توجهت تعزيزات عسكرية لضبط الوضع فى المنطقة بحسب ذات المصادر.

ومن جهته أكد رئيس الفرع البلدي الفقهاء إختطاف إبنه وعدداً من الشباب على يد المهاجمين واصفاً الوضع في المنطقة بالمأساوي والكارثي مع وقوع اشتباكات قوية كما أكد بأن القوة المهاجمة هي من تنظيم داعش وفقاً لما أعلنه المكتب الإعلامي لبلدية الجفرة الذي عاد وأكد مقتل نجل رئيس فرع بلدية الفقهاء.

وتوجهت الكتيبة 128 التابعة للقيادة العامة بقيادة الرائد حسن معتوق الزادمة من الجفرة نحو منطقة الفقهاء لضبط الوضع وملاحقة الإرهابيين المهاجمين وفقاً لما أعلنه مصدر بالكتيبة . 

وتقع بلدة الفقهاء فى منطقة نائية جنوبي منطقة الجفرة وهي إحدى المناطق الخمسة المكونة للمنطقة قرب قرب جبال الهروج على الطريق المؤدي نحو الجنوب الغربي إلى منطقة براك ومدينة سبها وتقطنها غالبية من قبيلة الزياديين  .

ويأتي هذا الهجوم بعد اسبوع من إلقاء قوات الجيش  ( الكتيبة 128 ) القبض وبقرب ذات المنطقة على أحد القيادات الليبية البارزة فى التنظيم ويدعى جمعة القرقعي .

يتبع ..

المرصد – خاص