رجال دين يهود يحملون ترامب جزءا من المسؤولية عن مذبحة كنيس بنسلفانيا

الولايات المتحدة – اتهم فريق من رجال الدين اليهود الرئيس الأمريكي دونالد ترامب “بتشجيع” اليمين القومي الأمريكي الذي يؤمن بتفوق العرق الأبيض، وحمّله جزءا من المسؤولية عن الهجوم على كنيس بنسلفانيا.

وكتب رجال الدين اليهود في رسالتهم المفتوحة: “في السنوات الثلاث الأخيرة، شجعت أقوالكم وسياساتكم حركة قومية للبيض تتسع يوما بعد يوم. وصفتم بأنفسكم جريمة القاتل بأنه شرير، لكن العنف الذي حدث أمس هو نتيجة مباشرة لتأثيركم”.

ودعوا ترامب إلى أن “يدين بلا تحفظ النزعة القومية للبيض والكف عن استهداف الأقليات وتعريضها للخطر ومهاجمة المهاجرين واللاجئين والتزام سياسات ديموقراطية تعترف بكرامة الجميع”.

وقتل أحد عشر شخصا تتجاوز أعمارهم الستين عاما السبت برصاص أطلقه رجل معاد للسامية يبلغ من العمر 46 عاما داخل كنيس “شجرة الحياة” في بيتسبرغ بولاية بنسلفانيا.

 

المصدر: وكالات