باريس سان جيرمان يطعن بقرار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم

فرنسا – طعن نادي باريس سان جيرمان الفرنسي أمام محكمة التحكيم الرياضية بقرار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، إعادة فتح التحقيق معه بداعي انتهاك قواعد تهدف إلى الحد من الإنفاق المبالغ فيه.

وقالت المحكمة الرياضية في بيان، إن النادي الفرنسي تقدم بطعن أمامها ضد قرار اتخذه الاتحاد الأوروبي في سبتمبر الماضي.

وأضافت: “بناء على طلب الأطراف المعنية ستجري المداولات بشكل سري باستثناء القرار النهائي الذي سيتم الإعلان عنه”.

وبدأ الاتحاد الأوروبي تحقيقه في سبتمبر 2017 بعدما اشترى سان جيرمان المملوك لجهات قطرية المهاجم البرازيلي نيمار من برشلونة مقابل 222 مليون يورو.

وتعاقد سان جيرمان أيضا مع الصاعد كيليان مبابي، وتمت الصفقة في بادئ الأمر على سبيل الإعارة من موناكو قبل أن يشتريه في يوليو الماضي، في صفقة قدرتها وسائل إعلام بنحو 180 مليون يورو.

ويرغب الاتحاد الأوروبي في معرفة، هل انتهك سان جيرمان قواعد اللعب المالي النظيف؟

ووفقا لقواعد الاتحاد الأوروبي للعبة، فإن أي ناد أوروبي ينفق أكثر من إيراداته يواجه عقوبات محتملة، بما في ذلك الإيقاف عن اللعب في بعض الظروف.

وأغلق الاتحاد الأوروبي التحقيق في يونيو الماضي، قائلا إن النادي التزم بالقواعد في السنوات المالية المنتهية في 2015 و2016 و2017.

لكن في الشهر التالي طلب رئيس مجلس الرقابة المالية مراجعة هذا القرار. وفي سبتمبر الماضي أعيد فتح القضية.

المصدر: رويترز