المستشار بوشناف: سنرسل تعزيزات لوجستية لدعم مديرية أمن الفقهاء لصد أي هجوم

ليبيا – استقبل وزير الداخلية في الحكومة المؤقتة المستشار إبراهيم بوشناف أمس الأربعاء بمكتبه في ديوان وزارة الداخلية في منطقة قرنادة وفداً من أعيان وحكماء بلدية الفقهاء بحضور وكيل وزارة الداخلية العقيد ميلود جواد سليمان.

اللقاء ناقش تداعيات الهجوم الإرهابي الغاشم الذي شنته عناصر إرهابية تنتمي لتنظيم “داعش” على بلدية الفقهاء وأدى إلى مقتل أربعة مواطنين وخطف عدد آخر.

وأبدى المستشار بوشناف أسفه لهذا الحادث المأساوي، مؤكداً أن القوات المسلحة ووزارة الداخلية لن تتوانى عن مطاردة هؤلاء الإرهابيين حتى القضاء عليهم نهائياً.

كما أكد على أن الوزارة سترسل تعزيزات لوجستية لدعم مديرية أمن الفقهاء والأقسام والمكاتب والمراكز والوحدات التابعة لها حتى تتمكن من صد أي هجوم مماثل وكذلك للعمل على تأكيد استتباب الأمن في تلك المنطقة.

من جانبه أثنى وفد بلدية الفقهاء على جهود الجيش ووزارة الداخلية و المستشار إبراهيم بوشناف ووكيل الوزارة العقيد ميلود جواد سليمان في دعم جهود الأمن في تلك المنطقة ولجهودهم بالعمل على أمن البلاد والمواطن.