معرض "إنتربوليتيخ" الروسي يكشف عن قاتل روسي للدرونات الخفيفة

روسيا – كشف معرض ” إنتربوليتيخ – 2018″ الدولي للتقنيات الأمنية الدولي عن بندقية “REX – 1 ” الإلكترونية التي بإمكانها وضع ستار غير مرئي للوقاية من الدرونات الخفيفة.

وأظهرت العمليات الحربية في كل من سوريا والعراق أنه حتى الدرونات الصغيرة قد تشكل خطورة على القوات الصديقة والسكان المسالمين، إذ أنها تسمح للإرهابيين بجمع معلومات تمكّنهم من شن هجمات مفاجئة على الخطوط الدفاعية وطرق المواصلات، كما بوسعها تعديل نيران المدافع وراجمات الصواريخ.

وقام إرهابيو تنظيم “داعش” في العراق بتحويل الطائرات الصغيرة الرباعية المراوح إلى قاذفات قنابل خفيفة، وقصفت دبابات “أبرامس” ومدرعات ” هامر” الأمريكية.

ومن أجل الحماية من تلك الدرونات، بصفتها طائرات ومروحيات من دون طيار، اخترع المهندسون الروس بندقية ” ريكس – 1″ الإلكترونية التي بمقدورها إسكات قنوات الاتصال والإدارة وإرسال المعلومات من وإلى الدرونات على مدى يصل إلى 500 متر. أما مدى إسكات إشارات الملاحة الفضائية الواردة من الأقمار الاصطناعية فيبلغ 2000 متر، الأمر الذي يُجبر الطائرات من دون طيار على الهبوط اضطراريًا على الأرض.

وقد تم تزويد البندقية بجهاز ليزر من شأنه تعطيل عمل الأجهزة الإلكترونية البصرية المعادية حيث تبلغ فترة عمله 3 ساعات.

ويبلغ طول البندقية 70 سنتيمترًا فقط، ووزنها 4.5 كيلوغرام، ويمكن أن تعمل في درجات حرارة تتراوح بين 40 درجة تحت الصفر و50 درجة فوق الصفر.

 

المصدر: سلاح روسيا