كونتي: إنسحاب نائب الرئيس التركي لم يغير الاجواء الايجابية خلال مؤتمر باليرمو

ليبيا – نفى رئيس الوزراء الايطالي جوزيبي كونتي أن تكون موسكو والقاهرة قد مارست ضغوط على المشير خليفة حفتر لحضور مؤتمر باليرمو، مشدداً على أنه إعتمد على “كلمة شرف” بالمشاركة في المؤتمر من طرف حفتر خلال لقاء جمعهما في روما نهاية الشهر الماضي.

كونتي قال خلال مؤتمر صحفي مشترك مع المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة وفقاً لوكالة “آكي” الإيطالية  :”أريد أن أكشف النقاب عن شيء أنتم لا تعلمونه عندما جاء حفتر إلى روما قبل بضعة أسابيع ، التقيت به في ساعة متأخرة من الليل وبقينا حتى الساعة الواحدة صباحاً وبعد حوار مطول أعطاني الجنرال كلمة شرف بأنه سيأتي إلى هذا المؤتمر لم أكن قلقاً حتى عندما نشرت بعض المواقع الليبية أنباء تفيد بأنه لن يأتي”.

وحول الأدوار المفترضة من روسيا ومصر بهذا الصدد أوضح أنه لا يعلم ماهو الدور الذي لعبته الدول الأخرى، مؤكداً على أنه دائماً مقتنع بأن المشير حفتر سيأتي إلتزاماً بكلمته.

وأعرب عن أسفه لإنسحاب نائب الرئيس التركي من مؤتمر باليرمو، مشيراً إلى أن ذلك لم يغير الاجواء الايجابية خلال المؤتمر وأنه يتعين النظر بصراحة إلى واقع السيناريو الدولي بحضور 30 دولة معنية بشكل مباشر وغير مباشر بالسيناريو الليبي أي تعريض هذا الاجتماع لبعض الاحتقانات والحساسيات الخاصة فهي موجودة بين البعض من الدول المشاركة.