نصية يطالب النائب العام بتحريك دعوى قضائية لتتبع ملف الأموال المجمدة في بلجيكا

ليبيا – قال عضو مجلس النواب عبد السلام نصيّة اليوم الأحد إنّ ملف الأموال الليبية المجمدة بالخارج أصبح قضية رأي عام وأمن قومي بامتياز.

نصية أشار في تصريح خاص لموقع “العربية.نت ” إلى أنه لا يعقل أن يكون هناك تحقيق واستجواب في بلجيكا على أموال ليبية بينما يصمت صاحب هذه الأموال خاصة أن هناك شبهة إساءة تصرّف بها.

وتابع عضو مجلس النواب :”نحن لا نريد أن نعرف كيف تم الإفراج عن هذه الأموال ولكن نريد أن نعرف لمن صرفت هذه الأموال”، مؤكداً أنّ تحرّك وبيانات المؤسسة الليبية للاستثمار لا يرقى لمستوى وأهمّية القضية وأن التنصل أوالتحجج بأن الأمر تمّ في عهد إدارات سابقة لا يفيدفي شيء.

ودعا عضو مجلس النواب النائب العام إلى ضرورة تحريك دعوى قضائية لتقفّي أثر ثروات الليبيين.