العراق يرفض الالتزام بالعقوبات الأمريكية ضد إيران

العراق – أكد رئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، أن العراق ليس جزءا من منظومة العقوبات الأمريكية على إيران، وأن بغداد غير ملزمة باحترامها.

وقال عبد المهدي في تصريح صحفي إن العقوبات الأمريكية ضد إيران “ليست أممية، وهي قرار أمريكي يخص سياستها وليس قرارا عراقيا، أو قرارات أممية”.

وتابع: “نحن أيضا لسنا جزءا من أي عدوان على دولة أخرى، فهناك دول تناصب الغرب أو الولايات المتحدة العداء، ولسنا جزءا من تنظيمات معينة من أجل استهداف مصالح الدول، كما نحن لسنا جزءا يستهدف أي طرف ثالث له وجود في العراق، باستثناء الأطراف الإرهابية المعتدية على العراق”.

وأضاف رئيس الوزراء أن العراق أبلغ الجانب الأمريكي صراحة: “رجاء لا تأتوا إلينا بأوامر، لديكم خطط تناقشونها مع العراق، والعراق يتخذ منها موقفا، أما الإملاءات، فنحن لا نقبلها”.

وكانت السفارة الأمريكية في العراق قالت قبل نحو أسبوعين إن بإمكان العراق مواصلة استيراد الغاز من إيران لمدة 45 يوما لحين إيجاد مورد بديل.

ويستورد العراق الغاز من إيران، لتأمين الوقود لمحطات توليد الطاقة الكهربائية، كما يستورد العراق مجموعة كبيرة من السلع من إيران، تشمل الأغذية والمنتجات الزراعية والأجهزة المنزلية ومكيفات الهواء وقطع غيار السيارات.

وبلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين 12 مليار دولار العام الماضي، ويقول البلدان إنهما سيعملان على رفع قيمة التبادل التجاري، بالرغم من العقوبات الأمريكية.

وبدأت الولايات المتحدة، في 5 نوفمبر الجاري، تطبيق الحزمة الثانية من عقوباتها الاقتصادية على طهران، وتشمل قطاعات الطاقة والمصارف والنقل البحري .

 

 

المصدر: الأناضول