إيران تحرر تجارتها مع الاتحاد الأوراسي

موسكو – صادق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين  على اتفاقية مؤقتة لإنشاء منطقة تجارة حرة بين إيران والاتحاد الاقتصادي الأوراسي، الذي يضم روسيا، إلى جانب دول أخرى.

وذكرت وسائل الإعلام الروسية أن تصديق الرئيس بوتين جاء بعدما صدق مجلسا النواب “الدوما” والاتحاد على الاتفاقية يومي 15 و23 نوفمبر الجاري.

وتهدف الاتفاقية، التي تمتد لمدة 3 سنوات، إلى إنشاء منطقة للتجارة الحرة على نطاق محدود من السلع بين إيران والاتحاد الأوراسي، الذي يضم بالإضافة لروسيا كلا من كازاخستان وقرغيزستان وأرمينيا وبيلاروس.

وكان ممثلون عن طهران والدول الأعضاء في الاتحاد الأوراسي قد وقعوا في أستانا يوم 17 مايو 2017 على الاتفاقية، التي ستساهم في تنمية التجارة بين الدول المشاركة عبر تحرير التجارة لمجموعة من السلع.

وتتضمن الاتفاقية المبرمة قواعد التجارة الأساسية بين إيران والاتحاد الأوراسي، وبنودها قريبة إلى حد كبير من قواعد وقوانين منظمة التجارة العالمية. وستدخل الاتفاقية حيز التنفيذ بعد 60 يوما من تاريخ استلام آخر إشعار من قبل الدول الأعضاء في الاتحاد وايران.

وبموجب الاتفاقية يجب إطلاق مفاوضات لإبرام اتفاقية تجارة حرة شاملة بين الاتحاد الأوراسي وإيران خلال فترة لا تتجاوز العام من تاريخ دخول الاتفاقية المؤقتة حيز التنفيذ.

 

المصدر: نوفوستي