ولي العهد السعودي يصل الجزائر بزيارة تستغرق يومين

الجزائر – وصل ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، ليلة الأحد إلى الجزائر في زيارة رسمية تأتي ضمن جولته الخارجية الواسعة التي يقوم بها منذ أواخر الشهر الماضي.

ومن المقرر أن تستغرق زيارة الأمير محمد إلى الجزائر، التي وصل إليها قادما من موريتانيا، حتى الاثنين المقبل

وكان في استقبال بن سلمان لدى وصوله مطار الجزائر الدولي رئيس الحكومة أحمد أويحيى وعدد من الوزراء الجزائريين​​​.

وسبق أن ذكرت الرئاسة الجزائرية أن هذه الزيارة تأتي “لتوطيد العلاقات المتميزة التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين، وستسمح بإعطاء دفع جديد للتعاون الثنائي وتجسيد مشاريع الشراكة والاستثمار وفتح آفاق جديدة لرجال الأعمال من أجل رفع حجم التبادل التجاري وتوسيع الشراكة الاقتصادية بين البلدين”.

كما أكدت الرئاسة أن زيارة ولي عهد المملكة ستكون فرصة للتباحث وتبادل وجهات النظر بشأن المسائل السياسية والاقتصادية العربية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية والأوضاع في بعض الدول الشقيقة، إضافة إلى تطورات سوق النفط.

وهذه الجولة هي الأولى لبن سلمان إلى خارج المملكة بعد مقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي، يوم 2 أكتوبر الماضي في قنصلية بلاده باسطنبول، في حادث أثار أصداء دولية واسعة مصحوبة باتهامات وانتقادات للأمير محمد.

ولقيت زيارات ولي العهد السعودي رفضا من قبل المعارضة في بعض الدول التي تشملها جولته، بما في ذلك الجزائر، التي قال فيها رئيس حركة “مجتمع السلم”، عبد الرزاق مقري، إن بن سلمان غير مرحب به في البلاد الآن وإن “استقباله في هذه المرحلة لا يخدم صورة الجزائر، ولا يخدم سمعتها على المستوى العالمي ولدى الشعوب العربية والإسلامية كذلك”.

 

المصدر: وسائل إعلام سعودية + وكالات