شمبش : مجلس الدولة لا يحمل صفة شرعية ويتعامل معه البرلمان لأنه مجلس أمر واقع

ليبيا – أكد رئيس اللجنة التشريعية بمجلس النواب رمضان شمبش على أنه لا وجود لتشريع حتى في الاتفاق السياسي ينص على وجود مجلس أعلى للدولة ، مبيناً بأن الاسم الفعلي هو مجلس الدولة الإستشاري.

شمبش قال في تصريح لقناة ليبيا بانوراما امس الاثنين تابعته المرصد  بأن البرلمان عرض ما تم الاتفاق عليه بين لجنتي الحوار عن مجلس النواب والاستشاري للدولة وهو تكوين مجلس رئاسي فقط ، وهو ما يتعلق بالملحق الأول من من الاتفاق السياسي وما ورد في الفقرة الأولى منه ، وما ورد في الفقرة الثانية ما هو الا تأكيد وتوضيح للمادة الأولى ، مجدداً أن التعديل يتضمن الملحق الأول من الاتفاق السياسي فقط ولا يتضمن باقي بنوده.

شمبش لفت الى أنه لا صفة ولا وجود للمجلس الإستشاري ما لم يضمن الاتفاق السياسي في الإعلان الدستوري، مؤكداً على أن ما وصل إليه النواب هو نقطة ايجاد مجلس رئاسي بالتوافق بين مجلسي النواب والاستشاري ، مبيناً بأن المجلسين سيتمكنون من حل المشاكل وتضمين الاتفاق السياسي في الاعلان الدستوري إذا ما توفرت حسن النوايا بين الطرفين.

وبشان تعاملهم اليوم مع مجلس الدولة رغم عدم دستوريته قال :”  من الناحية القانونية لا زال المجلس الإستشاري بلا صفة شرعية في البلاد ونتعامل معه على أساس أنه أمر واقع ويملك مقاليد الحكم في البلاد نحن نريد ان نحل مشاكل البلاد لكي يعيش الناس حياة كريمة وهذا لن يتم إلا بالتوافق ونحن بدئنا بخطوة جيدة وهي تشكيل المجلس الرئاسي للوصول لهذا الهدف”.