الفلبين ترحل قسا أمريكيا مطلوبا في جرائم جنسية

الفلبين – أعلنت متحدثة باسم سلطات الهجرة في الفلبين، أن مسؤولي إنفاذ القانون ألقوا القبض على قس كاثوليكي أمريكي (77 عاما)، بناء على مذكرة اعتقال تتعلق بجرائم جنسية أصدرتها محكمة أمريكية.

وقالت المتحدثة دانا كريزيا ساندوفال في بيان إن “كينيث برنارد هندريكس سيرحل بعد القبض عليه الأربعاء من منزله في نافال داخل جزيرة بيليران النائية، حيث عمل قسا لمدة 37 عاما، إثر شكاوى من عشرات الأطفال”.

وأضافت: “لن نسمح للمتحرشين جنسيا بافتراس أطفالنا”.. “هندريكس نقل إلى العاصمة الفلبينية مانيلا حيث تتخذ السفارة الأمريكية إجراءات لترحيله لمواجهة اتهامات في ولاية أوهايو”.

من جهته، قال هندريكس، وهو مكبل اليدين لقناة تلفزيونية بعد اعتقاله: “يحزنني ترك هذه البلدة”، لكنه لم يشر للقضية.

وقال الأب جون إستينا من الأبراشية الكاثوليكية في بيليران، إن “الكنيسة أوقفت هندريكس عن العمل بعد أن فتحت تحقيقا رسميا قبل أكثر من شهر، وهو يواجه شكاوى جنائية في الفلبين”.

وأشار رئيس وحدة البحث عن الهاربين في إدارة الهجرة بوبي راكيبو، إلى أن خطوة اعتقال القس الأمريكي جاءت عقب طلب من وزارة الأمن الداخلي الأمريكية، وبعد اتهامه بارتكاب جرائم جنسية خارج البلاد.

وأضاف، أن “نحو 50 طفلا من بيليران أدلوا بشهاداتهم أمام محكمة في أوهايو”.

 

المصدر: رويترز