مؤسس ويكيليكس: لم أحصل على ضمانات بعدم إعدامي في الولايات المتحدة

لندن – اكد مؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانج لـ “RT” الإسبانية، إنه لغاية الآن لم يحصل على ضمانات بعدم الحكم علية بالإعدام في حال تسليم نفسة للسلطات البريطانية.

وأضاف:” لقد أُبلغت من قبل وزير الخارجية الإكوادوري والمدعي العام أن هناك رسالة رسمية من بريطانيا تحتوي على ضمانات بأن حياتي لن تكون في خطر في حال سلمت نفسي وأنني لن أُعدم بعد ترحيلي إلى الولايات المتحدة”، مشيرا إلى أنه لم يطلع بعد على نص هذه الرسالة رغم تقديمه طلبا رسميا بذلك للحكومة الإكوادورية .

وكان الرئيس الإكوادوري لينين مورينو قد صرح بشأن أسانج، بأن الطريق بات ممهدا أمامه لمغادرة سفارة الإكوادور في لندن والتي يعيش فيها منذ عدة سنوات كلاجئ إذا اختار ذلك، لا سيما بعد أن تعهدت بريطانيا بعدم تسليمه لأي دولة تكون حياته فيها معرضة للخطر.

لكن مؤسس موقع ويكيليكس قال خلال حواره مع RT، إن الرئيس مورينو كان قد صرح بشكل واضح أن النتيجة النهائية في قضية أسانج ستعتمد على دستور المملكة المتحدة في حال سلم نفسه للسلطات في لندن.

وأكد أسانج أنه على قناعة تامة بعدم وجود أي ضمانات جدية على أرض الواقع، وقال إن الولايات المتحدة قد توجه له اتهامات جديدة.

ويرى أسانج بعد مرور 7 سنوات على مكوثه في السفارة الإكوادورية ورفضه الخروج منها، أن قرار الإكوادور منحه اللجوء السياسي والجنسية الإكودورية كان صائبا ومبررا.

المصدر: RT