أستراليا.. إجراء خمسة تغييرات في نظام الهجرة بضمنها رفع كلفة تأشيرة الدخول – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

أستراليا – يشهد نظام الهجرة في أستراليا تعديلات بشكل مستمر، غير أن العام 2019 سيحمل معه تغييرات مهمة، وذلك في ظل الإبقاء على شروط الهجرة الصارمة والرفض المطلق لقبول طالبي اللجوء الذين يحاولون الدخول عبر التهريب.

وبحسب شبكة أس بي أس الأسترالية، فإن أولى هذه التغييرات، هي تمديد فترة البت بطلبات تأشيرة الشريك، مبينة أن مجلس الشيوخ الأسترالي بعد أن مرر مشروع القانون المتعلق بالعنف العائلي في تشرين الثاني الماضي، أصبح من الضروري الحصول على الموافقة على الكفالة قبل التقدم بطلب تأشيرة الشريك، أي أن كلاً من الكفيل والشخص المكفول المنوي استقدامه عليهما أن يخضعا لاختبار شخصية ولتدقيق في تاريخيهما، الأمر الذي سيحتّم تمديد فترة البت بالطلب.

وضمن التغييرات الأخيرة التي أعلنت عنها الحكومة الفيدرالية، سيكون بإمكان الأهل القدوم إلى أستراليا والبقاء فيها لمدة معينة قد تصل إلى 10 سنوات كحد أقصى، وستبلغ كلفة التأشيرة 5000$ إذا كانت لمدة ثلاث سنوات و10000$ إذا كانت لمدة خمس سنوات، غير أن هذه التأشيرة لا تسمح للأهل بالتقدم على الإقامة الدائمة في أستراليا كما على الأولاد التكفل بالتأمين الصحي الخاص بأهلهم.

كما قررت السلطات الأسترالية، رفع قيمة المبلغ الذي يتوجب على الطلاب الأجانب إثبات امتلاكه إلى 20 ألف دولار، كما أن إحضار الشريك يتطلب زيادة هذا المبلغ بقيمة 7100$ أما لإحضار أي ولد إضافي فيجب إثبات امتلاك نحو 3000$ إضافية.

وتوضح شبكة أس بي أس الأسترالية، أن التغييرات تتضمن أيضا مطابقة السجلات الضريبة لمكتب الضرائب الأسترالي مع رواتب الموظفين الأجانب الذين يمكون تأشيرة عمل، حيث ستقوم وزارة الأمن الداخلي الاسترالية هذا العام بحملة تستهدف الشركات التي تستغل العمال الأجانب ولا تدفع لهم رواتباً محقّة.

وستقوم الوزارة بحملتها بالتعاون مع مكتب الضريبة الأسترالي بحيث سيتم مقارنة السجلات الضريبية لحملة تأشيرات العمل المؤقتة من فئة 457 و482 مع الرواتب التي تم التعهد بدفعها لهم عند كفالتهم للتأكد من أنهم يحصلون على الرواتب التي يستحقونها وأن الشركات الكافلة لا تقوم باستغلالهم.

أما خامس التغييرات المنشودة، فهي إصدار تأشيرة جديدة لولاية جنوب أستراليا مخصصة لرجال الأعمال المبتدئين، وعلى الأرجح أن التأشيرة الجديدة لن تتطلب تمويلاً بقيمة 200 ألف دولار كما هو مشترط حالياً، كما أن معدل اللغة الإنجليزية المطلوب للحصول على هذه التأشيرة هو فقط 5 في الامتحان المقرر.

يذكر أن استراليا تنتهج منذ سنوات سياسة صارمة حيال اللجوء واللهجرة، حيث تستمر بالعمل في خطة حماية الحدود التي يقودها حاليا ضابط كبير سبق له وأن خدم في العراق، مؤكدة رفضها المطلق لقبول طالبي اللجوء الذين يحاولون دخول أراضيها عبر التهريب، وذلك عبر اعتقالهم في عرض البحر واحتجازهم في جزر نائية بالمحيط الهادئ تفتقر لادنى شروط المعيشة الإنسانية.