مجلس شيوخ ليبيا يطالب أهل فزان بالوقوف مع الجيش لتحرير الجنوب من العصابات والارهاب - صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أكد عضو مجلس شيوخ ليبيا مصطفى المقرحي أن إقليم فزان كان مستباح من قبل العصابات التشادية وبقايا سرايا الإرهاب.

المقرحي رحب خلال إستضافته عبر برنامج “الحدث ” الذي يبث على قناة ليبيا الحدث وتابعته صحيفة المرصد أمس الخميس بالعملية التي أطلقها الجيش لتحرير المنطقة الجنوبية من العصابات الإرهابية.

ودعا عضو مجلس الشيوخ أبناء فزان ومؤسسات المجتمع المدني وبلدية سبها  وقبائلها بالإضافة إلى عسكريي المنطقة إلى الإلتحام بالقوات المسلحة والوقوف معها على قلب رجل واحد للمشاركة في عملية تطهير الجنوب وإستعادته.

وأشار المقرحي إلى أن وقوف أبناء المنطقة الجنوبية مع القوات المسلحة سيؤدي إلى طرد فلول العصابات المارقة والقضاء على التهريب وبقايا سرايا الإرهاب بالمنطقة.

وتابع عضو المجلس قائلاً : الناس في فزان تعبت من دفع الدية للعصابات والان نحن نفرح بالجيش ويجب أن نقف معه خاصةً الشباب وما يهمنا ان لا يتحرك الجيش من فزان إلا بعد أن يتم تطهيره” ، مطالباً المدنيين بالإبتعاد عن مناطق الإشتباك وتقديم معلومات للجيش بخصوص العصابات الإرهابية.