بالفيديو | كنّه يُكَذّب بيان الرئاسي : القصف تم خارج مدرج حقل الفيل بدون أي خسائر أو أضرار – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أكد آمر المنطقة العسكرية سبها التابعة لحكومة الوفاق  ” الفريق ” علي كنه تواجده على متن الطائرة التي كانت قادمة من طرابلس إلى حقل الفيل وتزامن وجودها مع وجود قصف جوي تحذيري فى المنطقة الترابية شنال المدرج .

وفى تصريح متلفز بثته قناة ليبيا لكل الأحرار بوقت متأخر من مساء السبت وتابعته المرصد ، أعرب كنّه عن إستغرابه من حدوث هذا القصف  مؤكداً بأن الطائرة كانت تنوي أيضاً نقل بعض الجرحى من مطار حقل الفيل إلى العاصمة طرابلس بعد أن جلبته منها مشيراً إلى أن هذه الأفعال تتنافى مع شعار محاربة الإرهاب الذي ترفعه القوات المسلحة وذلك على حد قوله  .

وفى مفاجئة من العيار الثقيل ومصداقاً لما أعلنته المرصد فور وقوع القصف ، وبعكس مع أعلنه الرئاسي فى بيانه الذي توجه بموجبه بشكوى لمجلس الأمن ، أكد الفريق كنّه بأن القصف لم يتسبب بأي أضرار مادية أو بشرية وبأن الصواريخ قد وقعت أصلاً خارج المهبط بعيداً عن الطائرة وذلك بعكس ما أعلنه بيان الرئاسي الصادر مساء السبت بالخصوص .

بيان المجلس الرئاسي حول قصف مدرج حقل الفيل

وكان المجلس الرئاسي قد إعتبر في بيانه أن هذه الضربة التحذيرية عملاً إرهابياً لا تسمح بارتكابه كافة القوانين والمعاهدات الدولية وتعتبره جريمة ضد الإنسانية، مدعياً بأن القصف قد أصاب مدرج المطار والبنية التحتية لحقل الفيل الذي يعد احد حقول النفط الرئيسة في جنوب غربي البلاد، وأحد مصادر رزق الليبيين قبل أن يخرج كنّه وينفي وقوع أي أضرار أو خسائر وذلك رغم تقدم الرئاسي ببلاغ لمجلس الأمن بالخصوص .

المرصد – خاص