غضب جماهير تشيلسي من المدرب ساري - صحيفة المرصد الليبية

انجلترا – خرج تشيلسي من الدور الثمن النهائي لكأس الاتحاد الإنجليزي، ما أثار غضب وإحباط المشجعين من الأسلوب التكتيكي التقليدي للإيطالي ماوريسيو ساري المدير الفني للفريق.

وواجه ساري هتافات جماهير ملعب “ستامفورد بريدج” الغاضبة من أداء الفريق الذي لم يسدد أي كرة باتجاه مرمى منافسه بعد الدقيقة الحادية عشرة، وهتف المشجعون: “أنت لا تعرف ماذا تفعل” و”ستتم إقالتك في الصباح”.

ومني تشيلسي بخسارة أمام مانشستر يونايتد 2-0، وهي الهزيمة الخامسة في مبارياته العشر الأخيرة.

وفي مسيرة تشيلسي الطويلة مع المدربين لم يسبق لمالك النادي الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش أن منح المدربين الذين خسروا ثقة غرف تبديل الملابس الكثير من الوقت، لكن ساري يؤكد أنه غير مهتم بدقة وضعه وأن تركيزه ينصب حاليا على إنقاذ الفريق من الفترة الحرجة التي يعيشها.

وعندما سئل عما إذا كان قلقا من الإقالة بعد 7 أشهر فقط من تسلمه مهمة الإشراف على الفريق قال: “ليست مشكلتي.. كنت قلقا بشأن مركزي عندما كنت في الدرجة الإيطالية الثانية، ولكن ليس الآن”.

وتابع: “أنا قلق بشأن النتائج، وليس بشأن الجماهير، بكل تأكيد أتفهم الجماهير لأن النتيجة غير جيدة، لقد خرجنا من كأس إنجلترا”.

وخرج تشيلسي بنتيجة متواضعة وهذه المرة أمام يونايتد الذي فاز 11 مرة في 13 مباراة تحت قيادة المدرب المؤقت أولي جونار سولشاير.

وتعكس انتقادات ساري للاعبيه علنا في العديد من المناسبات مدى التخبط الذي وصل إليه تشيلسي، في وقت تتحدث الصحافة عن العلاقة المضطربة بين المدرب ولاعبيه، ومع الأجواء المشحونة بين الجماهير، يبدو من الصعب أن يتمكن ساري من الاحتفاظ بمقعده على دكة البدلاء حتى نهاية الموسم الحالي.

ويحتل تشيلسي المركز السادس في الدوري الممتاز بفارق نقطة واحدة عن يونايتد رابع الترتيب.

وبانتظار الفريق 3 مباريات مهمة مقبلة، فسيواجه مالمو السويدي في مباراة إياب الدوري الأوروبي، يوم الخميس، ثم يلعب أمام مانشستر سيتي في نهائي كأس الرابطة، يوم الأحد المقبل، قبل أن يصطدم بتوتنهام في الدوري الإنجليزي يوم الأربعاء.

المصدر: وكالات