صحة المؤقتة: سنحسن الخدمات الصحية داخل البلديات لتلبية إحتياجات المواطن – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

ليبيا – عقد وزير الصحة بالحكومة المؤقتة سعد عقوب أمس الأحد اجتماعا موسعا مع كافة مدراء الإدارات والمكاتب بحضور وكيل وزارة الصحة للشؤون الفنية نوري الورفلي والوكيل المساعد غيث دربوك.

عقوب ناقش بحسب المكتب الإعلامي لوزارة الصحة عدة مواضيع أهمها شرح الموقف العام للمرافق الصحية والمستشفيات العامة والقروية والإمداد الطبي.

وأضاف عقوب بأن الوزارة ستتجه إلى تحسين الخدمات الصحية داخل البلديات وفقا لاستراتيجية وزارة الصحة بإعلان عام 2019 عام الرعاية الصحية الاولية بالبلاد إلى جانب تفعيل نظام الإحالة بين المراكز الصحية والمستشفيات وصولًا إلى مستوى آداء أفضل يلبي احتياجات المواطن .

وشدد وزير الصحة على أهمية التخطيط الجيد لتفادي نقص بنود الإمداد الطبي وخصوصًا عند الأزمات،مشيرًا إلى أهمية تكاتف الجهود بين كل العاملين في الوزارة للدفع بعجلة العمل.

ومن جهة أخرى، أكد عقوب على إدارة التفتيش والمتابعة بمتابعة تنفيذ نظام البصمة الإلكترونية بالمستشفيات العامة والتعليمية والقروية وإدارات الخدمات الصحية والأجهزة التابعة للقطاع ،مشدداً على ضرورة العمل على استحداث نظام الحضور والانصراف آليا من خلال إقرار البصمة عن طريق بصمة بدلًا من تسجيل الحضور الورقي بالبلديات .

عقوب دعا إلى تحقيق الانضباط الإداري في القطاع الصحي واتباع النظم الإدارية،مطالبا مديري المستشفيات اتخاذ كافة الإجراءات الإدارية والقانونية والإدارية المنظمة لسير العمل حيال الاطباء الذي يثبت تواجده بالقطاع الخاص اثناء فترات الدوام الرسمي .

وأكد وزير الصحة لادارة المشروعات بالوزارة على  ضرورة الإسراع في اعداد تقارير حول نسبه الإنجاز للمشاريع الصحية بالبلديات وإحالتها لوكيل وزارة الصحة للشؤون الفنية وخاصة التي وصلت فيهما عملية التجهيز إلى نسبة كبيرة وتقدير نسبة الإنجاز حيال المشاريع المتوقفة .

ونبه عقوب على ضرورة إعداد تقارير دورية عن سير العمل بهدف تقييم الموقف العام،مؤكداً في الوقت ذاته على دعمه للقطاع الصحي الليبي ككل.

وتطرق المجتمعون الي مناقشة خطة الوزارة في مجال التدريب بعد اعتمادها من قبل وزارة العمل ومتابعة الجرد السنوي للديوان واعداد تقرير للحساب الختامي مؤكدين علي الادارات المختصة ضرورة إتمام كافة الإجراءات الإدارية والمالية العالقة.

وزير الصحة طالب في ختام الاجتماع بضرورة اعادة تشكيل لجنة العطاءات الرئيسية بديوان الوزارة وكذلك الجان الفرعية للعطاءات بالمستشفيات العامة والتعليمية والقروية وإدارات الخدمات الصحية بالبلديات.