البرلمان البريطاني يرفض جميع المقترحات البديلة بشأن “بريكست” – صحيفة المرصد الليبية

انجلترا – رفض البرلمان البريطاني اليوم  جميع المقترحات البديلة بشأن “بريكست”، التي طرحها النواب على التصويت.

وطرح المشرعون 9 مقترحات بديلة لخطة رئيسة الوزراء تيريزا ماي بشأن “بريكست”، والتي رفضها البرلمان، واختار رئيس مجلس العموم جون بيركوو 4 مقترحات منها للتصويت عليها مساء اليوم الاثنين.

والمقترحات هي:

  • مقترح النائب المحافظ كينيث كلارك. ويدعو الحكومة إلى الالتزام بإقامة اتحاد جمركي مع الاتحاد الأوروبي وتثبيت هذا الأمر بقانون خاص. وتم رفض هذا المقترح، حيث أيده 273 نائبا وصوت 276 نائبا ضده.
  • مقترح النائب المحافظ نيك بولز. يدعو إلى صفقة تنص على عضوية بريطانيا في السوق المشتركة الأوروبية واتفاق حول الشؤون الجمركية مع الاتحاد الأوروبي. وتم رفض المقترح بـ 261 صوتا لصالحه و282 صوتا ضده.
  • مقترح النائب عن حزب العمال بيتر كايل. ينص على إجراء استفتاء شعبي جديد للمصادقة على الصفقة حول “بريكست” قبل إبرامها من قبل البرلمان. ورفض البرلمان هذا المقترح بـ 280 صوتا لصالحه و292 صوتا ضده.
  • مقترح النائبة جوانا تشيري عن الحزب القومي الإسكتلندي. يقضي بسعي الحكومة لتمديد العمل بالمادة 50 من معاهدة الاتحاد الأوروبي التي تنظم انسحاب الدول الأعضاء من الاتحاد. وفي حال عدم موافقة البرلمان على ذلك قبل يوم من تاريخ الانسحاب، سيتعين على الحكومة أن تطرح للتصويت مسألة الانسحاب دون اتفاق. وفي حال رفض البرلمان، سيتعين على الحكومة وقف العمل بالمادة 50 وإلغاء “بريكست”. وأيد هذا المقترح 191 نائبا وعارضه 292 نائبا.

تجدر الإشارة إلى أن نتائج التصويت على المقترحات الأربعة ليست ملزمة للحكومة.

وكان البرلمان قد رفض يوم 29 مارس الماضي للمرة الثالثة الصفقة بشأن شروط “بريكست”، التي توصلت إليها تيريزا ماي مع الاتحاد الأوروبي. وبالتالي فشلت بريطانيا في الالتزام بشروط بروكسل لتأجيل “بريكست” إلى 22 مايو.

والآن على المملكة المتحدة أن تنسحب من الاتحاد الأوروبي، دون اتفاق يوم 12 أبريل الجاري إن لم تقدم لبروكسل خيارات بديلة بهذا الصدد.

 

المصدر: وكالات