جسر حديد سيعزز التجارة بين روسيا والصين – صحيفة المرصد الليبية

روسيا – أعلن الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة عن إنجاز مرحلة مهمة من مشروع مد جسر السكك الحديدية بين روسيا والصين فوق نهر آمور، حيث تم ربط القسم الروسي بالصيني من الجسر.

وهذا أول جسر للسكك الحديدية بين روسيا والصين عبر نهر آمور، وسيسهم بعد تشغيله في تعزيز التجارة بين الدولتين، وذلك عبر ربط منظومة السكك الحديدية في شمال شرق الصين بنظيرتها في سيبيريا.

ومن المتوقع إنجاز الجسر بشكل نهائي في يوليو المقبل، ويبلغ طوله 2169 مترا وسيربط الشرق الأقصى الروسي بمقاطعة هيلونغجيانغ في أقصى شمال الصين.

ويتوقع أن تتجاوز السعة المرورية للجسر 3 ملايين طن من البضائع ونحو 1.48 مليون مسافر سنويا بدءا من العام القادم.

يشار إلى أن التجارة بين مقاطعة هيلونغجيانغ وروسيا بلغت العام الماضي، 122 مليار يوان (نحو 18.2 مليار دولار) وهي زهاء 17.3% من مجمل قيمة التبادل التجاري السنوي بين روسيا والصين.

 

وكالات