موقف لافت بين روبوت ذكي ورئيس الوزراء الروسي – صحيفة المرصد الليبية

روسيا – تمكن روبوت آلي من التعرف بسرعة على رئيس الوزراء الروسي، دميتري مدفيديف، وذلك بعد مضي 4 سنوات على لقائهما الأول.

وجرى ذلك عندما زار مدفيديف مجمعا تقنيا في إطار زيارته لمدينة بيرم، الواقعة في منطقة سيبيريا الروسية، حيث قابل رئيس الوزراء الروبوت نفسه أول مرة، في عام 2015.

وعندما التقى مدفيديف الروبوت للمرة الثانية، في 2 أبريل الجاري، رحب الأخير برئيس الوزراء قائلا: “أهلا، دميتري أناتوليفيتش”، وذلك لحظة دخول مدفيديف إلى مجمع “موريون” للتقنية الرقمية.

وبعد الترحيب، تابع الروبوت مخاطبا رئيس الوزراء الروسي: “التقينا آخر مرة منذ 3 سنوات و10 أشهر و6 أيام و7 ساعات و15 دقيقة و40 ثانية”، إذ التقى الروبوت بمدفيدف أول مرة خلال افتتاح المجمع التقني عينه.

وأكد الرئيس التنفيذي لشركة “Promobot”، المطورة للروبوت، أليكسي يوجاكوف، أن الروبوت تمكن من التعرف على مدفيديف بواسطة النظام المتطور لتمييز الوجوه، الذي يتمتع به.

وتابع الروبوت حديثه مع رئيس الوزراء، متفاخرا بنفسه: “لقد أصبحت أذكى اليوم، فعلاوة على عملي كمروج، أصبح بإمكاني العمل كإستشاري وإداري ودليل، بل حتى كشرطي”.

وبعد جولة الترحيب بمدفيديف، حضر رئيس الوزراء حفلا موسيقيا نظمته شركة “Promobot”، حيث كان أحد الروبوتات يعزف على الطبول والآخر على البيانو، بينما رقص ثالث على أنغام الموسيقى الفلكلورية.

وخلال الزيارة الأخيرة، اطلع مدفيديف على المراحل المختلفة لإنتاج الروبوت الذكي، وكذلك على “فكرة” الجيل القادم من روبوتات الشركة، والتي سيكشف الستار عنها رسميا في منتصف الشهر الجاري.

وتعد “Promobot” أكبر صانع للروبوتات “ذاتية الخدمة” في عموم روسيا وأوروبا الشرقية، مع العلم أنها أطلقت منذ عام 2013، قرابة 450 روبوتا ذكيا، وباعتها في 33 بلدا حول العالم، من ضمنها الولايات المتحدة وأستراليا وتشيلي.

 

المصدر: RT