مكونات الزنتان المدنية والعسكرية ترحب بتقدم الجيش إلى طرابلس - صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أصدرت القوى المدنية والاجتماعية والعسكرية في مدينة الزنتان اليوم الجمعة بياناً بشأن الترحيب بتحركات القوات المسلحة نحو المنطقة الغربية ودخولها العاصمة طرابلس.

بيان الزنتان الذي تلقت المرصد نسخة منه رحب بتقدم القوات المسلحة ودخولها إلى العاصمة طرابلس ، مؤكداً على أن هذا التحرك جاء لتخليص المنطقة الغربية من كافة أشكال الارهاب الذي أحتكر مقدرات وحاجات المواطن وأوقف مشاريع التنمية ونشر الفساد والجريمة والمليشيات المسلحة في كافة مؤسسات وأجهزة الدولة .

وأهاب البيان بكافة أبناء الشعب وخاصة أبناء المنطقة الغربية وطرابلس بأن يقفوا إلى جانب أبنائهم في القوات المسلحة ويمنعوا أي تشويش عليها ويحذروا شبابهم من مغبة الزج بهم في أي عمل عدائي ضد الجيش ، مؤكدين على أن القوات المسلحة تقوم بالعمل المناط بها في فرض الأمن وحماية المؤسسات والممتلكات العامة والخاصة ولا تستهدف أي مرفق أو مدينة أو قبيلة بعينها.

وأشار بيان الزنتان إلى أن القوات المسلحة موجودة منذ 4 سنوات في المنطقة الغربية تنفيذاً لتفويض الشعب لها في محاربة تنظيم الدولة داعش وبقايا الجماعة الليبية المقاتلة والاخوان ومجالس الشورى الارهابية والتي تتخذ من العاصمة وبعض المدن ملجأً لها بحسب نص البيان.

أهالي الزنتان إختتموا بيانهم بالتأكيد على أن الجماعات الارهابية المذكورة تحاول شراء ذمم الشباب لاستعمالهم مشاريع موت لخدمة توجهاتهم المشبوهة ضد الرخاء والتنمية والبناء.

الزنتان