بلدية الزنتان الجنوبي : طيران الوفاق إستهدف الآمنين بمنطقة لاوجود لأي عسكري بها – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أصدر المجلس البلدي الزنتان الجنوبي بياناً مساء السبت حول القصف الذي تعرضت له حدوده الإدارية من قبل طيران حكومة الوفاق مساء اليوم السبت إنطلاقاً من الكلية الجوية في مصراتة .

وقال المجلس في بيان تلقت المرصد نسخة منه ، بأن محلة القرية الشرقية وهي احدي مناطق القريات ببلدية الزنتان الجنوبي تعرضت لغارة جوية من قبل الطيران الحربي التابع لحكومة الوفاق .

وأكد البيان بأن هذا الطيران قام بجولة استفزازية أرهبت الأطفال والشيوخ و عابري السبيل عبر إسقاط عدد من الأجسام المتفجرة التي أرعبت الأهالي ولم ينفجر أحدها .

وكشفت البلدية بأن أحد هذه الأجسام سقط بالقرب من المحلات التجارية الواقعة على الطريق الرئيسي بالقرية الشرقية الرابط بين القريات والشويرف وبمسافة 200متر ولم يسفر القصف عن أضرار بشرية .

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

وندد البيان بما خلفه هذا القصف من رعب وهلع بين الأهالي الأمنين في بيوتهم بهذه القرى الريفية الخالية من أي تجمع عسكري والتي تفتقد لأبسط البنية التحتية وهي الاتصالات ووسائل البلاغ عن مثل هذه العمليات الظالمة والاعتداء الاثم على السكان الآمنيين في بيوتهم والبعيدين عن الأهداف العسكرية وغيرها .

وأضاف : ” في هذا الوقت يعلن المجلس التسييري لبلدية الزنتان الجنوبي بالقريات وبكافة قطاعاته ومكوناته الاجتماعية والشبابية إدانته لهذه الأعمال العدائية وإرهاب الأهالي وترويعهم ” .

وحمّلت البلدية كافة الجهات المسؤولية عن هذا ” العمل المشين والمرفوض والذي تضعه من ضمن الأعمال الإرهابية المتمدة على أبناء الوطن الشرفاء الداعمين للحق وللقوات المسلحة العربية الليبية ولبناء دولة القانون والمؤسسات وتوحيد التراب الليبي والدفاع عنه  ” .

وفي ختام بيانها دعت بلدية الزنتان الجنوبي للتهدئة والحوار وفتح الطريق لتامين عاصمة الليبيين طرابلس  ودعم القيادة العامة  وذلك بحسب نص ذات البيان .

المرصد – متابعات