تكساس | بويصير يطالب قوات الوفاق بالقتال وعدم وقف إطلاق النار - صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – إعتبر المستشار المنشق عن القيادة العامة بأن العملية العسكرية للقوات المسلحة التى وصلت جنوب طرابلس لم تحقيق خرق حقيقى منذ الخميس الماضي ، معتبراً بأن مسلحي الرئاسي اكتسبو ثقة بالنفس وامتصوا الهجوم وحولوه إلى ما وصفه بـ” عمليات تعرضية على خطوط شبه ثابته” بعيدا عن طرابلس حسب زعمه.

بويصير أضاف في تدوينة على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” بأن الامر حسم لصالح مسلحي الوفاق بعد توافد المسلحين تباعاً إلى طرابلس وأن ذلك مستمر على مدى واسع يمتد الى الجنوب والشرق ، مدعياً بان هذا سيغير ميزان القوة كل ساعة ما سيدفع قيادة الجيش لاستعمال كل قواتها .

كما ادعى بويصير بان دولة فرنسا تحاول التوسط لوقف إطلاق النار يضمن لمن وصفه بـ” الجنرال ” (القائد العام للجيش المشير حفتر) الاحتفاظ بمواقعه حول طرابلس ، معتبراً بأن هذا سيعطي القوات المسلحة الفرصه لدعم قواتهم والعودة للقتال من جديد .

وشدد بويصير في تدوينته على ضرورة رفض مسلحي الوفاق اى وقف لإطلاق النار دون الانسحاب ، مطالباً باعطاء فرصة لمن وصفهم بـ” القوات المواجهة للانقلاب ” التى لازالت فى مرحلة الحشد ان تنجز عملها حسب تعبيره.

واختتم المستشار المنشق عن القيادة العامة تدوينته قائلاً :” فى العمليات العسكرية تمثل نصف أسباب النصر وفقدانها يخصم هذا النصف ويبقى النصف الاخر وهو الأداء فى الميدان ، وهناك فرق دائما بين من يقاتل على ارض يعرفها وبين من لا يعرف عنها الكثير”.

يشار إلى أن تصريحات بويصير تأتي بالتزامن مع إصدار القيادة العامة للقوات المسلحة أوامرها يوم الاربعاء الماضي لعدد من وحداتها للتحرك إلى المنطقة الغربية ، وسيطرت وحدات الجيش بعد تلقيها الاوامر على كل من منطقة مزدة ومدينتي الاصابعة وغريان ومدينة صرمان سلمياً وتقدمت الى منطقة قصر بن غشير وسيطرت على مطار طرابلس العالمي .