عمران خان يشعل فتيل أزمة جديدة بين بلاده وأفغانستان - صحيفة المرصد الليبية

افغانستان – استدعت الحكومة الأفغانية دبلوماسيا باكستانيا لتفسير أحدث تصريح لرئيس الوزراء الباكستاني عمران خان بشأن مفاوضات السلام الأفغانية الجارية، الذي أثار التوتر بين البلدين من جديد.

وفي تغريدة له على “تويتر” أمس السبت، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأفغانية صبغة الله أحمدي إن الوزارة استدعت الدبلوماسي الباكستاني للاحتجاج على تصريحات اعتبرتها “تدخلا صريحا” في الشأن الأفغاني.

وجاء في تغريدة أحمدي: “تعتبر أفغانستان تصريحات عمران خان الأخيرة تدخلا صريحا في شؤون أفغانستان الداخلية، وتعتبر تصريحات رئيس الوزراء عودة إلى موقفه السابق”.

وهذه رابع مرة في غضون شهر ونصف تقريبا تطلب فيها كابل تفسيرا من إسلام آباد بشأن تصريحات تتعلق بمفاوضات السلام التي تهدف إلى إنهاء الحرب المستمرة في أفغانستان منذ 17 عاما.

وفي أواخر مارس الماضي، استدعت أفغانستان سفيرها من إسلام آباد بسبب تصريح عمران خان بأن تشكيل حكومة أفغانية مؤقتة قد يسهل مفاوضات السلام بين المسؤولين الأمريكيين وحركة طالبان. وعاد السفير إلى مكانه بعد وقت قصير بعدما أوضحت باكستان أن تصريح خان اقتُطع من سياقه.

لكن وسائل إعلام أفغانية ذكرت أن خان تحدث مجددا عن الأمر يوم الجمعة أمام حشد في باكستان وأوضح أن تصريحه بشأن الحكومة المؤقتة كان “نصيحة أخوية” للأفغانيين.

المصدر: رويترز