وقال البيان إن الحكومة تسعى أيضا إلى تحقيق وفرة في السلع، وبخاصة الخضراوات واللحوم والأسماك، بما يفضي إلى تخفيض أسعارها، وفق ما نقلت وكالة “رويترز”.

وأكد وزير التموين علي المصيلحي، أن الاحتياطيات الاستراتيجية من القمح والسكر والزيت قد زادت، بالإضافة إلى توافر كميات كافية من اللحوم الحية التي لا توجد أية مشكلات حاليا في كمياتها، وكذلك الأمر بالنسبة الدواجن المجمدة.

وأضاف المصيلحي أن الكميات التي تم استيرادها من الفول أسهمت في انخفاض السعر، حيث سيتم طرح كيلو الفول بـ14 جنيها فقط، وفق البيان المنشور على صفحة رئاسة مجلس الوزراء المصري بفيسبوك.

وكان رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي، قد عقد اجتماعا الاثنين لمتابعة الإجراءات الحكومية لضبط الأسعار وتوفير السلع بكميات وأسعار مناسبة، وذلك بحضور وزراء التموين، والتنمية المحلية، والتجارة والصناعة، والإسكان، ونائبي وزيري الكهرباء والمالية ومسؤولي عدد من الجهات المعنية.