فشل الحوار بين المعتقلين الفلسطينيين وإدارة السجون الإسرائيلية – صحيفة المرصد الليبية

فلسطين – أعلن رئيس هيئة شؤون “الأسرى والمحررين” الفلسطينية، قدري أبو بكر، الإثنين، فشل الحوار بين قادة المعتقلين الفلسطينيين، وإدارة مصلحة السجون الإسرائيلية. 

وقال أبو بكر لوكالة الأناضول:” المستوى السياسي (الحكومة) بإسرائيل رفض كل التفاهمات السابقة بين المعتقلين وإدارة السجون، وأفشل الحوار”.

وأمس الأحد، أجّل المعتقلون الشروع بالإضراب المفتوح عن الطعام إثر تقدم في الحوار مع إدارة مصلحة السجون.

وأضاف أبو بكر إن المعتقلين اتفقوا مع إدارة السجون على تركيب هواتف عمومية داخل السجون (لم تكن متوفرة من قبل)، وإنهاء عزل المعاقبين داخل الزنازين، إثر الاحداث الأخيرة، وهو ما رفضته الحكومة.

وتوقّع أن يعلن المعتقلون عن البدء بالإضراب المفتوح عن الطعام في الساعات القادمة، داعيا إلى “ضرورة مساندة المعتقلين في خطواتهم القادمة”.

وكان المعتقلون قد هددوا بتنفيذ سلسلة من الاحتجاجات، بينها الإضراب المفتوح عن الطعام.

ومنذ مطلع 2019، تشهد السجون الإسرائيلية توترا، على خلفية إجراءات تتخذها مصلحة السجون بحق المعتقلين الفلسطينيين، من بينها تركيب أجهزة تشويش داخل السجون، بذريعة استخدام المعتقلين لأجهزة اتصال نقالة “مهربة”.

 

الأناضول